بروفة تزوير الانتخابات البرلمانيه القادمه .

 

أسفرت نتائج الانتخابات التكميلية لمجلس الشعب، بدائرتى منشأة ناصر والجمالية، والظاهر والأزبكية، اللتين خلا مقعداهما فى مجلس الشعب باستقالة الدكتور محمد إبراهيم سليمان، وزير الإسكان الأسبق، وهروب هانى سرور، نائب الظاهر، بعد إدانته جنائياً، عن فوز مرشحى الحزب الوطنى أيمن صلاح مقلد، بمقعد الجمالية، وخالد الأسيوطى، بمقعد الظاهر، وحصل الأول على ٨٢٥١ صوتاً من إجمالى ١٠ آلاف صوت، بينما حصل «الأسيوطى» على ٢٠ ألفاً و٦٤٦ صوت من إجمالى ٢١ ألفاً.

شهدت الانتخابات فى الدائرتين، إقبالاً ضعيفاً من الناخبين،

وحول نجاح الوطنى بنسبة تتجاوز ٩٥٪ فى الدائرتين، قال الدكتور جمال السعيد، أمين التنظيم بأمانة الحزب الوطنى فى القاهرة: إن ضعف المرشحين المنافسين للحزب الوطنى وافتقادهم الشعبية أدى إلى فوز سهل لـ«صلاح» و«الأسيوطى».

لافتاً إلى أن نجاح الثانى ساهم فيه بشكل كبير، إقبال الأقباط على عملية التصويت، فى مساندة ودعم للمرشح القبطى، موضحاً أن «الوطنى» لم يختر الأسيوطى لأنه قبطى ولكن لأن شعبيته كبيرة فى الأزبكية والظاهر.

تعليق لحقنا :

يا ترى مرشحى الحزب حصلوا على كام صوت فى انتخابات 2005 ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟