اخبار

حملة اعتقالات تقوم بها الاستخبارات اليمنية واعتداءات بالضرب على معتقلين بسبب مهرجان التسامح والتصالح

    

اعتقلت الاستخبارات اول امس الثلاثاء خمسة عقداء في الجيش يعملون مهندسين في دائرة الأشغال العسكرية بعدن وأودعتهم سجن فتح بدعوى مشاركتهم في مهرجان التصالح والتسامح المنعقد بعدن الأحد الماضي.

واكدت المصادر اعتقال خمسة ضباط في الواحدة والنصف ظهرا علي أحمد محسن ومقبل ناجي مسعد عسكر وصالح أحمد مثنى وعبدالكريم قاسم علي وأحمد عسكر مسعد وجميعهم من العائدين إلى الخدمة ضمن المتقاعدين الذين كانت السلطات سرحتهم من وظائفهم بعد حرب 94.
وأوضحت المصادر أن شعبة الاستخبارات العسكرية في منطقة التواهي اعتقلتهم  من مقر عملهم في معسكر الأشغال العامة بالمنصورة.
الجدير ذكره ان جميع المعتقلون ينتمون لمحافظة الضالع التي انطلقت شرارة الاحتجاجات منها وخسر الرئيس صالح اصوات ابنائها في الانتخابات الرئاسية اواخر2006م