المغرب

مدون مغربي خلف الأسوار

 

     أرسلت السلطات المغربية مدون مغربي أخر خلف اسوار السجون ، لتظل مستمرة بموقعها في ركب الدول العربية التي تشن حربا مستمرة علي التدوين في محاولة لخنق المساحة المتاحة لحرية الرأي والتعبير والتي اصبحت دورا حاسما ومقلقا لكل الإنظمة العربية المعادية لتلك الحريات .

السجن النافذ والغرامة للمدون البشير حزام ومسير انترنت

قضت المحكمة الابتدائية بكلميم يومه الثلاثاء 15 دجنبر 2009 بعد الزوال بالسجن 4 أشهر نافذة في حق المدون البشير حزام وسنة واحدة نافذة في حق عبد الله بوكفو مسير انترنت وغرامة 500 درهم لكل منهما بعد اتهامها بحيازة ونشر معلومات تحرض على العنصرية والكراهية والعنف.

كما أصدرت المحكمة في نفس الملف دامت المحاكمة أكثر من 4 ساعات.حكما بستة أشهر نافذة وغرامة خمسة آلاف درهم في حق كل من عبد العزيز السلامي واحمد حيبي، و شويس محمد. وقد جرت المحاكمة التي استمرت أكثر من أربع ساعات وسط حضور أمني كثيف مشكل من طوقين أحدهما من الشرطة والثاني من القوات المساعدة مع التدقيق في هويات الحاضرين وبحضور مكثف امتلأت به قاعة المحكمة عن آخرها مما اضطر أكثر من 140 شخص من حقوقيين ومدونين وجمعويين وصحفييين للانتظار خارج المحكمة، وقد ركز المحامون على طلب السراح المؤقت للمدون البشير حزام ورفاقه وهو الطلب الذي تم ضمه للملف ورفضه فيما بعد كما تم تأجيل النطق بالحكم إلي يومه الثلاثاء بعد الزوال.

محاكمة ومطاردة المدونين ومستعملي الانترنت بتغجيجت جنوب المغرب

في هذه اللحظات يعرض على المحاكمة وهو في حالة اعتقال المدون البشير حزام بتهمة " نشر معلومات مزيفة من شأنها أن تسيء إلى سمعة المغرب الحقوقية" لإعادة نشره بيانا على مدونته صادرا عن لجنة الطلبة وتم التحقيق معه حول مقال سابق له بعنوان "الوعود الانتخابية: حقيقة أم خيال" المنشور بمدونته بتاريخ 1 سبتمبر 2007 بمناسبة الانتخابات التشريعية السابقة حيث تم استجوابه عن "دعوته لتأسيس جبهة للدفاع عن مصالح البلاد العليا" وعن قصده من عبارة "مصالح البلاد العليا".

ولازالت مستمرة مطاردة المدون المناضل بوبكر اليديب والبحث عنه من أجل اعتقاله بسبب تغطيته للأحداث الاحتجاجية وقمعها العنيف من قبل السلطات المحلية.

المغرب : المناضلين الحقوقيين خلف أسوار السجون

 

     يوفر الوضع القائم الأن بالدول العربية دليلا واضحا ودامغا علي حالة السعار التي أصابت الأنظمة العربية تجاه المناضلين الحقوقيين والمدافعين عن حقوق الإنسان ومناهضي التعذيب ، والداعمين لحرية الرأي والتعبير ، و تستقبل السجون العربية بشكل دائم – في الفترة الأخيرة – العديد من المناضلين محكومين بأحكام قضائية متعددة ، ولكن التهمة الأولي بالمجمل هي فضح إستبداد الأنظمة التي يحيون في ظلها .

قتل حرية الصحافة بالمغرب

 

     أصبحت الكتابة عن حرية الصحافة حدثا مكررا في مدونات كاتب ، جزء ثابت لا يتزحزح ، لا يمر أسبوع دون أن نكتب عن جريدة تصادر ، تغلق وعن صحفي يمنع من الكتابة أو يرسل خلف أسوار السجون . وكل ذلك للاشيئ سوي محاولات الصحافة والصحفيين لعب دورهم الرئيسي في كشف الحقائق وفضح الفساد ، والنهب ، والتعذيب ، وخلق مجتمع صحي تتاح فيه المعلومات للجميع ، ويتطور فيه رأي عام عقلاني .

حرية الصحافة بالمغرب: المقدسات تطيح بالمكتسبات

لازالت تقارير المنظمات الدولية المهتمة بحرية التعبير تتقاطر على المشهد الإعلامي بالمغرب وهي تنعي عهدا شهد فيه البلد أجواء انفتاح نسبي على حرية التعبير والصحافة، وبسبب القرارات الجائرة والأحكام القاسية التي صدرت في حق العاملين في حقل الصحافة والمؤسسات الإعلامية مؤخرا، فقد المغرب خمس نقاط دفعة واحدة في تصنيف مراسلون بلا حدود، وصنفته تقارير أخرى ضمن عشرة بلدان تشهد انتكاسة لحرية التعبير، كما قررت بعض الهيئات مراسلة وزيرة أوباما هيلاري كلينتون من حثها على دعوة السلطات المغربية على احترام حرية التعبير خلال زيارتها المرتقبة للمغرب، تقارير وملاحظات لم تجد لها الحكومة ردا إلا الاستنجاد بحنكة الناطق باسمها وزير الاتصال خالد الناصري الذي دأب وكعادته على مهاجمة التقارير الدولية ونعتها بالانحياز مدافعا عن قرارات السلطات بجرأة لم يعرفها العالم إلا لنظيره الوزير الصحاف في نظام صدام حسين حسب رأي بعض المدونين.

السجن مجددا لصحفيين مغاربة مع وقف التنفيذ

ثلاثة أشهر حبسا موقوفة التنفيذ لبشرى الضوو وسنة حبسا موقوفة لعلي أنوزلا مدير الجريدة الأولى.

قضت المحكمة الابتدائية بالرباط اليوم الاثنين بسنة حبسا موقوفة التنفيذ وغرامة بعشرة آلاف درهم في حق علي أنوزلا مدير نشر يومية الجريدة الأولى وبثلاثة أشهر حبسا موقوفة التنفيذ وغرامة مالية بخمسة آلاف درهم بحق الصحفية بوشرى الضوو.

وتوبع علي أنوزلا وبوشرى الضوو من أجل جنحة "نشر نبأ زائف بسوء نية وادعاءات ووقائع غير صحيحة والمشاركة في ذلك"، طبقا للفصلين 42 و68 من قانون الصحافة.

وكانت صحيفة (الجريدة الأولى) قد نشرت في الصفحة الأولى من عددها الصادر بتاريخ 27 غشت الماضي (عدد 394)، مقالا من توقيع الصحفية بوشرى الضوو، حول مرض الملك محمد السادس

إعلان الفائزين في مسابقة أرابيسك لأفضل المدونات العربية

سعيد بن جبلي

 انتهت الدورة الأولى من مسابقة أرابيسك  بالإعلان عن ثلاث مدونات فائزة حسب تصويت الجمهور، حيث احتلت مدونة نبراس الشباب المغربية الرتبة الثانية في مسابقة أرابيسك لأفضل المدونات العربية ، بينما عادت الجائزة الكبرى في مسابقة أرابيسك لأفضل المدونات العربية لمدونة عالم التقنية الجماعية التي يحررها فريق من أكثر من 20 مدونا وتهتم بالأخبار التقنية وكتابة المقالات والدروس التقنية، كما فازت مدونة أسامة بجائزة المدونات الشخصية.

وتعتبر أرابيسك المسابقة الأولى من نوعها عربيا، وقد أطلقها المدون محمد الساحلي والذي كان يعرف بين المدونين بمحمد سعيد احجيوج ويشرف عليها عبر شركته كلمة بريس لخدمات التدوين والنشر الالكتروني، برعاية من مؤسسات عربية ودولية أهمها الساحة العربية وجيران وتشاينا هير والأصوات العالمية والجزيرة توك ، حيث أتيحت الفرصة للجمهور لاختيار المدونات الفائزة عبر التقييم الإيجابي للمدونة المفضلة من بين 20 مدونة مرشحة في فئتين متخصصة وأخرى شخصية، أشرفت على اختيارها وانتقائها من بين مئات المدونات المرشحة لجنة تحكيم شكلت من إعلاميين ومدونين خبراء، كما خصصت المسابقة جوائز مالية وعينية هامة للفائزين.

والجدير بالذكر أن أطوار التصويت شهدت تنافسا شديدا بين المتبارين، كما شهدت ارتباكا واضحا تمثل في التراجع عن نظام التقييم السلبي الذي أثار اعتماده في البداية معارضة كبيرة وكذا إغلاق باب التصويت قبل موعده بخمس ساعات بينما كان مقررا مساء يوم الاثنين 05 أكتوبر 2009، كما يتم الحديث عن تلاعب بالنتائج في ظل ضعف البرمجية المستعملة سواء من قبل المتنافسين عبر القيام التصويت عدة مرات لنفس الاختيار، أو من قبل هيئة الإشراف التي تقوم بتعديل النتائج بمبرر حذف الأصوات المغشوشة، وهي عملية غير مفسرة في قواعد المسابقة وتتم يدويا دون معايير واضحة.

المغرب يعود إلى سنوات الرصاص بسبب كاريكاتير

سعيد بن جبلي

مساء الجمعة، احتشد عشرات من الصحفيين والمدافعين عن حقوق الإنسان ونشطاء المجتمع المدني لمساندة العاملين بيومية أخبار اليوم، وذلك في وقفة التضامنية أمام مقر الجريدة دعت لها النقابة الوطنية للصحافة المغربية، حيث عبر المشاركون كما جهات حقوقية مغربية ودولية عن رفضهم وقلقهم من قيام السلطات المغربية بالحجز الإداري على يومية "أخبار اليوم" وإغلاق مقرها الرئيسي بالدار البيضاء منذ صباح الثلاثاء الماضي ، بسبب كاريكاتير ساخر تناول زواج وعرس الأمير إسماعيل شقيق الأمير هشام ابني عم الملك محمد السادس.
وقد أجمعت الهيئات المتضامنة مع جريدة أخبار اليوم على رفضها قيام وزارة الداخلية بإغلاق مقر الجريدة دون تمكين مديرها من قرار مكتوب حتى يتمكن من الطعن فيه أمام القضاء، علاوة على كون قرار الحجز على الجراد يعود للوزارة الأولى أو للقضاء دون وزارة الداخلية، وهو ما دفع يونس مجاهد رئيس النقابة الوطنية للصحافة المغربية للتصريح في كلمته خلال الوقفة التضامنية بكون "قرار وزارة الداخلية لم يحدث له مثيل إلا في سنوات الرصاص".
ويستمر حوالي عشرة رجال شرطة بالوقوف أمام المصعد بالطبقة الثامنة من مبنى إيمان سانتر مدعومين بقوات التدخل السريع لمنع دخول العاملين بالجريدة إلى مقر عملهم، حيث تم إخراجهم بالقوة من المبنى قبل محاصرته وتطويقه بتعليمات فوقية وبدون قرار مكتوب.
وكانت وزارة الداخلية المغربية حسب بلاغ أصدرته قد "قررت متابعة يومية 'أخبار اليوم' والقيام بحجزها مع اتخاذ التدابير الملائمة بخصوص وسائلها ومقراتها" ، بسبب نشر الجريدة في عددها المؤرخ بـ 26 و27 أيلول/ سبتمبر الجاري، "رسما كاريكاتوريا له علاقة باحتفال الأسرة الملكية بحدث له طابع خاص جدا".
واعتبرت وزارة الداخلية في بلاغها إن الرسم المذكور يشكل "مسا صارخا بالاحترام الواجب لأحد أفراد الأسرة الملكية"؟، وأنه وعلاوة على ذلك وباللجوء إلى استعمال العلم الوطني بنية مغرضة، فإن الرسم الكاريكاتوري يشكل مسا برمز من رموز الأمة من خلال إهانة شعار المملكة، كما أن استعمال نجمة داود في الرسم الكاريكاتوري يثير، تساؤلات عن تلميحات أصحابه، ويكشف عن "توجهات مكشوفة لمعاداة السامية"، وأضافت "أن الأمير مولاي إسماعيل قرر اللجوء إلى العدالة في إطار هذه القضية".
وقد نفى كل من مدير تحرير الصحيفة توفيق بوعشرين خالد كدار، الرسام الكاريكاتوري بالصحيفة وجود نجمة سداسية في الرسم أو تضمن إساءة للعلم المغربي أو إشارة لمعاداة السامية، وقال كدار لـ«الشرق الأوسط» «إن السلطات بررت إغلاق الصحيفة بأشياء مغلوطة، إذ حرفوا معنى الرسم، وتم تأويله بطريقة سلبية».

المغربيات ينتفضن ضد إجبارية "المايوه" بالمسابح العمومية

دعوا إلى مقاطعة مسابح أكوابارك واتهمو إدارتها بجنون التحرر والانفتاح

سعيد بن جبلي،4 غشت 2009

دعا بعض المغاربة إلى مقاطعة أكوابارك على خلفية قرارها وبعض المنتزهات العامة في المغرب القاضي بتحديد زي موحد للسباحة هو المايوه " البكيني"، حيث التزمت السلطة حيادا سلبيا تجاه قرار توحد في رفضه الحقوقيون والإسلاميون.

وعلق المدون زكرياء الرميدي قائلا: لماذا الذهاب إلى نادي "أكوابارك" بمدينة مراكش أو نوادي مدينة البيضاء اللاتي فرضت ذات القرار؟ مضيفا:"الباب الذي تأتي بالريح، نغلقه و نستريح".

ب"المايوه الإسلامي" أو بدون "مايوه"؟ أنت ممنوعة.

وتقوم  إدارة مسبح «أكوابارك»  وعدد من المسابح العامة بالدار البيضاء بمنع المحجبات من الاستحمام في مختلف المسابح واستعمال الزلاجات، وتشترط لباس «المايوه» كزي موحد على كل النساء اللاتي أردن الاستحمام واستعمال مختلف وسائل الترفيه المخصصة لرواد هذا الفضاء العمومي، سواء أكن محجبات أو غير محجبات من اللاتي لا يفضلن لباس «المايوهات»، وذلك دون إخبار مسبق حيث تفضل المسابح وضع النساء الرافضات لارتداء «المايوه» أمام خيار وحيد هو الحرمان من الاستحمام في المسبح ومن وسائل الترفيه التي تبقى حكرا للنساء ممن فضلن الاستحمام في المسبح وهن مرتديات «المايوهات»، لكن بعد استخلاص ثمن تذاكر الولوج المكلفة.

وكانت بعض المسابح في بلدان عربية وغربية قد منعت المحجبات من استعمال مسابحها إلا أن ظهور ما يسمى بالبوركيني أو المايوه الإسلامي أو"الاستريكس" الذي يصنع خصيصا للسباحة دون الكشف عن جسد المرأة والذي يحترم معايير السلامة والنظافة مما جعله لعرف إقبالا كبيرا من المسلمات في العالم رغم أسعاره الغالية، ما جعل تلك المسابح تعتبره مماثلا للبكيني وتسمح باستعماله، بينما لا تعترف به مسابح أكوابارك كزي للسباحة، وتحكي الأقحوانة (اسم مستعار) على منتدى نسائي ، معاناة ابنتها ذات الأحد عشر ربيعا حرمت من اللعب في الطوبوكون (toboggan) رغم أنها كانت تلبس لباسا مخصصا للبحر على الطريقة الإسلامية من الثوب الذي تحاك منه "المايوهات" وتضع على شعار "بوني" خاص بالسباحة.