حقوق إنسان

سلطة تنجز مهامها في الليل!

*نشوان عبده علي غانم. *صنعاء-اليمن. ‏ سلطة كعادتها تفقد صوابها في كل ليل..فالليل يشبها كثيرا ...الليل في ظلمته يتطابق مع أفعالها المعتمة!

محلات الاتاري العشوائية تهدد مستقبل الأطفال في ظل غياب الرقابة

 

 

 

 

 

 

 

محلات الاتاري العشوائية تهدد مستقبل الأطفال في ظل غياب الرقابة

اقرأ المزيد

إنهم يؤكدون على ما إرتكبوه،

أن مقالتي التي بعنوان"حقائق سريةللغاية عن تداعيات الإعتداء على السفارة الأمريكية بصنعاء!!"هي حقيقة سرية جدا...وليس فيها حتى كلمة واحدة يحتمل الخطأ،،وأنا قد أخسر حياتي كلها بسبب خطورة تلك الحقائق وكشفها للعالم دون أي خوف من السلطة أو ذاك المتنفذ...أول ما خرجت اليوم من غرفتي صباحا كانت أجهزة السلطة في إنتظاري،فأرسلت من جواسيسها يطلب مني حق مواصلات فقلت له لا أملك شيئا..ولم أمشي سوى خطوتي إلى الأمام حتى قدمت السلطة مشهدها لإرعابي بسيارة شرطة تطلق إنذارا قويا..كمن يطارد مجرمين أو عصابات!! لم أعر هذا الصوت أي أذن صاغية،لأنه إنذار كاذب يشبه الذي أمر بإتيانه لإرعابي وإسكات صوتي!! لأن السلطةومتنفذوها أساسا يدركوا حقيقة

نرفض خصخصة مرفق الإسعاف تحت مسميات جديدةالبيان السادس للجنة الدفاع عن الحق فى الصحة (أكتوبر 2008)

بعد أن استوعبت وزارة الصحة درس وقف القضاء لقرار رئيس الوزراء بإنشاء الشركة المصرية القابضة للرعاية الصحية التى كان يراد لها أن ترث أصول التأمين الصحى من مستشفيات وعيادات وغيرها تأتى الوزارة لكى تخصخص مرفق الإسعاف تحت مسميات جديدة. فقد تقدمت وزارة الصحة بمشروع قرار ليصدر من رئيس الجمهورية بإنشاء هيئة إسعاف مصر.

ذروة انتهاكات المخابرات السورية : قتل سامي معتوق

السكوت ممنوع - يبدو أن مراقبة المخابرات السورية للنشطاء السوريين, ومنعهم من السفر, وحجب مواقعهم الإلكترونية, ومضايقتهم, واعتقالهم بالجملة والمفرق, ومصادرة حقهم في الاختلاف, لم تعد ترضي المزاج البائس لمخابرات وصائية, اختزلت سورية إلى مجرد دولة للفروع والشعب الأمنية الاستئصالية.

فالتبرم الأمني من نمو النشاط العام المدني في البلاد صار يضع النشطاء في مهب فوهات المسدسات والبنادق الأمنية, وآية ذلك تعرض الناشط الحقوقي السوري " سامي معتوق " إلى القتل برصاص الأجهزة الأمنية السورية في يوم الثلاثاء 14 أكتوبر / تشرين الأول, وذلك أمام منزله في قرية المشرفة السورية, على الحدود مع لبنان.

الداخلية تعيد اعتقال مسعد أبو فجر وترحله إلي سجن الغربانيات

وترحيل يحيي أبو نصيرة إلي «أمن دولة العريش» لتنفيذ قرار الإفراج عنه

العفو الدولية: أحكام الإعدام في السعودية من نصيب الفقراء فقط

شبكة راصد الإخبارية - « وكالات » - 14 / 10 / 2008م - 9:54 ص<!-- /////////////-->

نسب اعدام النساء في السعودية هي الأعلى عالميا.

قالت منظمة العفو الدولية ان المملكة العربية السعودية تشهد تزايدا ملحوظا في عدد حالات الاعدام وان هناك تمييزا ضد العمال الاجانب الفقراء والسعوديين الفقراء عند اصدار احكام الاعدام. <!--break--><!--break-->

وقالت المنظمة في تقرير اصدرته الثلاثاء ان السعودية تشهد حالة اعدام كل اسبوعين تقريبا ونصف من يتم اعدامهم عمال اجانب من مواطني الدول النامية والفقيرة.

بينما لاتزال القضية في المحكمة الابتدائية.. المحكمة الاستئنافية الامريكية تصدر قرار بإلغاء الحكم الصادر بحق المؤيد وزايد

الغت المحكمة الاستئنافية الامريكية الحكم الصادر بحق الشيخ محمد المؤيد ورفيقه محمد زايد .. بينما لاتزال القضية في المحكمة الابتدائية وكانت محكمة بروكلن الامريكية  قد اصدرت حكما يقضى بسجن  الشيخ محمد المؤيد 75 عاماً مع تغريمه مليون وربع المليون دولار

وكان المؤيد قد سافر الى الماينا للعلاج مطلع يناير عام 2003 وبعد خمسة أيام قضاها في فرانكفورت أوقف في مطارها مع رفيقه محمد زايد يوم الجمعة العاشر من يناير 2003 حين كان يستعد للانتقال لمدينة جينا اللأمانية.

بلاغ للنائب العام للافراج عن مسعد أبو فجر

يتقدم اليوم مركز هشام مبارك للقانون وعدد من النشطاء السياسيين والحقوقيين ببلاغ للنائب العام مطالبين فيه بالإفراج عن الناشط السياسي مسعد سليمان حسن والشهير بمسعد أبو فجر بعد صدورقرار قضائي بالإفراج عنه فى أوائل الشهر الحالي،والبلاغ مرفق بالخبر.

 يذكر أنه تم القبض على مسعد أبو فجر فى ديسمبر 2007 على خلفيه اتهامه بتنظيم والاشتراك فى عدد من الاحتجاجات والتظاهرات فى سيناء،وقد حصل "أبو فجر" على قرارات قضائية نهائية بإخلاء سبيله،إلا ان وزارة الداخلية رفضت تنفيذ قرارات القضاء وقامت باعتقاله هو ورفيق دربه "يحيي أبو نصيره" منذ 16/2/2008 ومنذ هذا التاريخ ويخضع "أبو فجر" و"أبو نصيره" للإعتقال الإداري،ورغم صدور العديد من الأحكام القضائية بالإفراج عنه والصادرة عن محاكم أمن الدولة طوارئ والمشكلة وفقا لقانون الطواري،إلا أن وزارة الداخلية ترفض تنفيذ أحكام القضاء وتعيد اعتقالهم مرة أخري.