نيشان

حرية الصحافة بالمغرب: المقدسات تطيح بالمكتسبات

لازالت تقارير المنظمات الدولية المهتمة بحرية التعبير تتقاطر على المشهد الإعلامي بالمغرب وهي تنعي عهدا شهد فيه البلد أجواء انفتاح نسبي على حرية التعبير والصحافة، وبسبب القرارات الجائرة والأحكام القاسية التي صدرت في حق العاملين في حقل الصحافة والمؤسسات الإعلامية مؤخرا، فقد المغرب خمس نقاط دفعة واحدة في تصنيف مراسلون بلا حدود، وصنفته تقارير أخرى ضمن عشرة بلدان تشهد انتكاسة لحرية التعبير، كما قررت بعض الهيئات مراسلة وزيرة أوباما هيلاري كلينتون من حثها على دعوة السلطات المغربية على احترام حرية التعبير خلال زيارتها المرتقبة للمغرب، تقارير وملاحظات لم تجد لها الحكومة ردا إلا الاستنجاد بحنكة الناطق باسمها وزير الاتصال خالد الناصري الذي دأب وكعادته على مهاجمة التقارير الدولية ونعتها بالانحياز مدافعا عن قرارات السلطات بجرأة لم يعرفها العالم إلا لنظيره الوزير الصحاف في نظام صدام حسين حسب رأي بعض المدونين.

ميلاد حركة التسعة بالمائة على رأس عقد من حكم محمد السادس

حظر الاستطلاعات حول الملك ونيران صديقة تصيب بن شمسي

سعيد بن جبلي

الملك فوق الاستطلاعات

قامت  وزارة الداخلية بحجز وإتلاف قرابة 100 ألف نسخة من العددين الأخيرين من أسبوعيتي "تيل كيل" و"نيشان"، حيث  استمرت عملية الإتلاف قرابة 24 ساعة استغرقت الليل كله بمقر المطبعة، وذلك بسبب نشرهما استطلاعا للرأي أجري بالتعاون مع صحيفة لوموند الفرنسية حول حصيلة السنوات العشر الأولى لحكم الملك محمد السادس و يكشف أن 91 في المائة من المغاربة يرون أن حصيلة أداء حكم الملك محمد السادس (في العقد الأول) إيجابية أو إيجابية جدا"، وهو ما اعتبرته السلطات أمرا غير مقبول رغم نتيجته المرضية، لأن "النظام الملكي في المغرب لا يمكن أن يكون موضع جدل بما في ذلك عن طريق استطلاع"، حسب وزير الاتصال خالد ناصري الذي هدد بكون المعاملة نفسها ستطبق على أي جهة تنشر الاستطلاع في إشارة إلى جريدة لوموند الفرنسية التي ستنشر الاستطلاع في عددها ليوم غد (الثلاثاء)..

وكان أحمد بنشمسي، مدير مجلتي "تيل كيل" و"نيشان"  يعتزم تقديم طعن في قرار وزارة الداخلية بالمحكمة الإدارية اليوم الاثنين، إلا أنه من الواضح أن الأمر لم يعد له أهمية.

ويعتقد أن سبب المنع ليست هي نتائج استطلاع الرأي لأنها كانت إيجابية جدا، وإنما الاستطلاع حول شعبية الملك في حد ذاته، حيث يمكن أن يشجع بقية وسائل الإعلام ويصبح عادة لديها.