العريفي ، خطبة ، الشيعة ، الأقباط ، هدم ، كنائس

السعودية : الدعاة أصل التطرف والدمار

 

      يزدحم الوطن العربي بالعديد ممن ينتمون لطوائف ولأديان مختلفة ، ولمن ينتمون لملل وعقائد مختلفة داخل نفس الدين ، وهو ما يجعل الدول العربية نتاج الشك والتكفير وسوء الفهم والتفسير المتبادل ، عرضة دائما لإنفجارات طائفية تترك ورائها قدركبير من الكراهية يفور داخل الصدور . وما أن يتم علاج أزمة حتي تنفجر الأخري بسبب الجهل والتسلط وعدم التسامح مع المختلفين فكريا وعقائديا . منذ فترة ليست بالبعيدة تبرع رجل دين سعودي وداعية شاب يدعي محمد العريفي بإشعال أزمة خطيرة حين أفاض من جهله في إحدي خطب الجمعة التي يلقيها بالسعودية ، وهاجم بشراسة الأقباط والشيعة هجوم وقح بلا سبب سوي تطرفه وجهله البين .