حريات

ليبيا : حالة حرية التعبير من سئ الي اسوأ

كتب:عبدالعظيم محمد أحمد
يبدو ان أي تقارير عن حالة حرية التعبير و النشر في ليبيا  في العام 2009 لن تضع ليبيا في وضع افضل من الاعوام السابقة التي صدرت فيها تقارير وصفت حالة حرية التعبير  بليبيا بالسوء ..و الان وقد مضي اكثر من نصف العام من 2009 فالوضع  يسير  من سئ الي اسوأ وهذا ليس ادعاء متوهم ولكن المراقب العادي  للحالة الليبية  يلاحظ ذلك بوضوح ..  واليكم لمحة سريعة في  قصاصات من مشاهد دالة علي ذلك : بشكل مستمر  يمثل الصحفيون  أمام النيابة ويتعرضوا للمساءلة والحجز نتيجة تعبيرهم عن ارائهم  اوبسبب  تحقيقات وتقارير ينشروها حول الاوضاع الليبية - تم إغلاق " فضائية الليبية "بصورة غير قانونية و تقرر ضمها الى هيئة الاذاعات الحكومية -تحتكر الدولة ملكية وسائل الاعلام و ما عدا شركة الغد التابعة لسيف الاسلام نجل القذافي  لازال القانون يقف عائقا أمام حق إمتلاك الأفراد والمؤسسات لوسائل الاعلام  - تتعرض بعض المواقع الالكترونية النشطة والتي تُدار من خارج ليبيا مثل  ( أخبار ليبيا .. موقع الشفافية -  جيل ليبيا -  موقع ليبيا جيل ) الى استهداف مخطط ومستمرحيث يتم حجب بعضها واغلاق اخري ومحاولات تدميرها  باستخدام اساليب تقنية متقدمة ..

سلطة تنجز مهامها في الليل!

*نشوان عبده علي غانم. *صنعاء-اليمن. ‏ سلطة كعادتها تفقد صوابها في كل ليل..فالليل يشبها كثيرا ...الليل في ظلمته يتطابق مع أفعالها المعتمة!